قبل حلول عيد الأضحى : أسعار «الفاخر» تزيد عن 7 دراهم للكيلوغرام | Agadir site, Maroc - agadir petites annonces gratuites, immobilier, offres d’emploi, auto moto, electromenagers, multimedia, étudiant, offres des professionnels, actualités d’agadir, vidéos, publicité, gratuit
nav-left cat-right
cat-right

قبل حلول عيد الأضحى : أسعار «الفاخر» تزيد عن 7 دراهم للكيلوغرام

alittihad1

قبل حلول عيد الأضحى : أسعار «الفاخر» تزيد عن 7 دراهم للكيلوغرام

قفزت أسعار الفحم الطبيعي «الفاخر» إلى ما يزيد عن 7 دراهم للكيلوغرام أي ما يمثل ضعف الأسعار التي كانت سائدة قبل حوالي سنة، ومع اقتراب موعد عيد الأضحى، حيث يبلغ الطلب ذروته، فمن غير المستبعد أن تعرف الأسعار ارتفاعا جديدا.
الارتفاع المسجل في أسعار الفحم الطبيعي لا علاقة له بارتفاع أسعار البترول، كما أن لا علاقة له بتنفيذ مقتضيات مخطط حكومي بيئي يرمي إلى حماية الغابة، وإنما هو نتيجة عملية تحكم لوبيات في سوق تفتقر إلى التنظيم وإلى معايير موضوعية.
هل بإمكان حكومة بنكيران أن تحدد من هم المستفيدون الحقيقيون من الزيادة في أسعار الفحم، وأن توضح ما إذا كانت خزينة الدولة تستخلص المداخيل الضريبية المستحقة عن مضاعفة الأرباح؟ والأهم من هذا هل بإمكانها أن تكشف لائحة المستفيدين من استغلال الملك الغابوي المستعمل في إنتاج الفحم؟
لا نريد أن نهيئ، ابتداء من الآن، لإعطاء «بولفاف» طعماٌُ يعكر صفو أجواء العيد، ولكننا نريد أن ننبه إلى أن من يقف مكتوف الأيدي أمام ارتفاع أسعار الفحم الطبيعي لا يمكنه أن يتخذ القرارات المناسبة في الوقت المناسب لتجنب ارتفاع أسعار الأضحية، وأسعار باقي السلع التي يكثر عليها الطلب في عيد الأضحى، فتزامن العيد مع انطلاق الموسم الدراسي يحتاج إلى سياسة رشيدة تحمي القدرة الأسر المغربية من الاضطرار إلى الاقتراض في شروط قد تحولهم إلى «أضحية» تحت رحمة المضاربين وشركات التمويل. فمن عجز عن خلق مناصب الشغل، عليه على الأقل أن يحمي محدودي الدخل من جشع من تعودوا على مضاعفة أرباحهم في المناسبات والأعياد السنوية
.

8/27/2012

عبد القادر الحيمر

www.ailmaroc.net